أهمية التحــــول للطاقات المتجــــددة في ليبيا

النفط في ليبيا هو مصدر دخل قبل ان يكون مصدر للطاقة، وهو ناضب لا محالة. وتوفير ما يمكن توفيره للتصدير أو الادخار للأجيال القادمة، ينبغي أن يكون خيارا استراتيجيا لا حيود عنه لضمان الرخاء في القابل من الأيام. ولا يتأتى ذلك إلا بإيجاد خليط طاقي أمثل يسعى لتقليل هدر النفط واستخدام الطاقات المتجددة كلما كان ذلك ممكنا.

إختصاصات مركز الطاقات المتجددة

يتولى مركز الطاقات المتجددة البحث والتطوير والاستشارات والتدريب والتأهيل في مجال الطاقات المتجددة وكفاءة الطاقة والتطبيقات ذات العلاقة؛ وله على سبيل المثال لا الحصر مايلي:

مواكبة البحث والتطوير في مجال الطاقات المتجددة وتطبيقاتها وكفاءة الطاقة والعلوم ذات العلاقة، وتطويع تقنياتها بما يوافق البيئة المحلية بالتعاون مع المؤسسات البحثية المحلية والدولية العاملة في المجال.

إجراء المسوحات اللازمة لتقييم مصادر الطاقة المتجددة المتاحة في ليبيا وتحديد إمكانياتها وتقييمها ووضع الخطط والبرامج اللازمة لاستثمارها.

إجراء المسوحات اللازمة لتقييم مصادر الطاقة المتجددة المتاحة في ليبيا وتحديد إمكانياتها وتقييمها ووضع الخطط والبرامج اللازمة لاستثمارها.

تقديم الاستشارات العلمية والفنية والاقتصادية والبيئية للمؤسسات العامة والخاصة والأفراد في مجال تخصصه، والإشراف على المشاريع ذات العلاقة، وإنشاء الوحدات الريادية التجريبية ودراسة التأثيرات الجانبية المترتبة عليها.

اقتراح المواصفات القياسية الوطنية لمعدات ومنظومات الطاقات المتجددة، والقيام باختيار المنظومات ومنح شهادات الجودة من خلال إدارة المختبرات التي تؤهله لذلك.

نشر الثقافة العلمية في مجال الطاقات المتجددة والبيئة وعقد الندوات والمؤتمرات والمعارض المتخصصة وإصدار المطبوعات واستخدام كافة الوسائل التقنية المتاحة لذلك.

 

رؤيــة المركـــز

تأسيس مركز أبحاث حديث متميز عالميا، مبدع و مبتكر في مجال البحوث و الدراسات العلمية  في مجال الطاقة المتجددة وتطبيقاتها، وأن يكون بيتا للخبرة محليا ومركزا رياديا في تطوير الطاقة المتجددة وأبحاثها وفق أفضل المعايير والمساهمة في إنتاج البحوث العلمية

أولويات ومشاريع تحت التخطيط


ينصب الجهد حاليا في اعتماد لوائح داخلية وتشريعات مرنة تخول إدارة المركز بناء منظومة ديناميكية تسمح بتطوير المركز وقدرته على مجاراة الظروف المختلفة مع توفير القدر المطلوب من الحوافز للباحثين والعاملين به. ويباشر المركز عمله حاليا بمقر مؤقت ضمن المباني الادارية بمركب الجامع العالي في ضيافة مركز المعلومات والتوثيق الصناعي. يذكر أن العديد من مشاريع التخرج بقسم الهندسة المعمارية تناولت تصاميم مقترحة لمقر المركز وفق عمارة مميزة صديقة للبيئة ويدار كليا أو جزئيا بالطاقة المتجددة ليكون المقر بحد ذاته مشروعا بحثيا يتم تنفيذه متى ما سنحت الظروف. كما ترتكز خطة المركز على توفير حقول تجريبية تخصصية مزودة ببنى تحتية بحثية مميزة، وتكون متاحة للشركات والمؤسسات البحثية المحلية والعالمية لمختلف التطبيقات والفعاليات العلمية.

لقراءة المزيد عن مشاريعنا